עמוד:122

122 • كلّما كانت كتلة الجسم أكبر، لزمت كمّيّة حرارة أكبر لتسخينه لدرجة حرارة معيّنة. كيف يفسّر نموذج الجسيمات العلاقة بين كمّيّة الحرارة وبين الكتلة؟ عند تسخين مادّة فهي تستوعب حرارة ( طاقة ) . تسبّب إضافة الحرارة إلى ارتفاع سرعة ومتوسّط طاقة حركة جسيمات المادّة، أي ترتفع درجة حرارتها. كلّما كانت كتلة المادّة أكبر، كانت كمّيّة الجزيئات فيها أكثر، ولذا فإنّ نفس كمّيّة الحرارة المضافة إليها تتوزّع على جسيمات أكثر، والكمّيّة المضافة من الطاقة لكلّ جسيم تكون أقلّ. مثلاً، عند تسخين كمّيّة كبيرة من الماء، تتوزّع الحرارة المُضافة على عدد من الجسيمات أكبر منه عند تسخين كمّيّة قليلة من الماء بنفس كمّيّة الحرارة. كلّما كانت طاقة حركة الجسيمات المضافة أقلّ، كان الارتفاع في درجة الحرارة أقلّ. حرارة حرارة عندما يكون عدد الجسيمات أكبر، تتوزّع نفس الحرارة المضافة على جسيمات أكثر، ولذا فإنّ متوسط طاقة الحركة المضافة لكلّ جسيم تكون أقلّ


לצפייה מיטבית ורציפה בכותר