עמוד:9

9 إلاّ أنّه يمكن أن تكون للتطورات التكنولوجيّة ولاستعمالها تأثيرات على صحتنا وعلى جودة البيئة. لذلك، من المهمّ أن نطوّر وسائل تكنولوجيّة وأن نستعملها بشكل يخضع للمراقبة انطلاقًا من الوعي بتأثيراتها. فمثلاً، استعمال أجهزة كهربائيّة مُقتصدة في الكهرباء يساعد على خفض تلويث البيئة الناجم عن استعمال الكهرباء. منذ زمن، أصبح استعمال الهواتف الخلويّة جزءًا من روتين حياتنا، إلاّ أنّه من المحتمل أن تكون لذلك تأثيرات ضارّة بصحتنا، ولذلك، علينا أن نتبنّى وسائل حذر تحول دون اصابتنا بضرر محتمل. كذلك، السفر بالسيّارة يمكن أنّ يكون خَطِرًا، ولذلك علينا السفر بالسرعة المناسبة لكي نتمكّن من الفرملة بأمان عند الحاجة. الطاقة العالم الذي نعيش فيه هو عالم من مادّة ومن طاقة . مثلاً، الحجر الذي نمسكه بيدنا على ارتفاع معيّن فوق الأرض هو مادّة، ولكن، في الوقت نفسه توجد له طاقة أيضًا – طاقة داخليّة ناتجة عن الجُسيمات التي يتركّب منها، وطاقة ارتفاع نتيجة قوّة الجاذبيّة التي تعمل بينه وبين الكرة الأرضيّة. يتكوّن جسم الإنسان من موادّ كثيرة وتحدث داخله عمليّات فيها تغيّرات للطاقة. مثل هذه التغيّرات في الطاقة تظهر في جميع الخلايا التي تبني الجسم. من الأسهل علينا أن نفهم عالم المادّة، لأنّنا نستطيع رؤية الموادّ وأن نلمسها وما شابه، بيد أنّ الطاقة هي مصطلح مجرّد – للحجر الذي في يدنا طاقة ولكنّنا لا نستطيع أن نراها أو أن نلمسها.


לצפייה מיטבית ורציפה בכותר