עמוד:123

مدينة البندقية تغرق تواجه مدينة البندقية التي أعلنت عنها منظمة الأمم المتحدة ، كموقع للتراث الإنساني العالمي ، مشكلة خطيرة تهدد وجودها : فالمدينة آخذة بالغرق في مياه البحر . وقد انتقل غالبية سكان المدينة إلى العيش في مدينة مجاورة يربطها بالبندقية جسر طويل . وقد تجندت إيطاليا والأمم المتحدة والعالم بأكمله من أجل إنقاذ المدينة من الغرق . ويدرك الجميع أنه في حال غرقت المدينة تحت الماء فسوف يفقد العالم كنزا ثقافيا لا مثيل له . وقد تم حتى اليوم بناء 80 سدا وحاجزا ترابيا لوقف غرق المدينة ، ولكن دون نجاح ملموس . لماذا تغرق مدينة البندقية؟ يتضح أنه تضافرت هنا عدة عوامل : لقد وضعت أسس مدينة البندقية قبل مئات السنين ، وهي مصنوعة من الخشب . وخلال سنوات وجود المدينة أدت أمواج البحر ومواد ملوثة مختلفة إلى تضعضع أسس المدينة . بالإضافة إلى ذلك ، فقد تم على مر عشرات السنوات الماضية توسيع القنوات التي تقطع المدينة لتستطيع القوارب الكبيرة اجتيازها ، وقد زاد ذلك من ضعضعة أسس المدينة . تحدث تغييرات طبيعية في البحيرة التي أقيمت عليها البندقية ، وهي تغييرات تضر باستقرار المدينة وثباتها . كانت في محيط المدينة آبار مياه جوفية ، تم على مر السنين سحب كميات كبيرة من المياه منها ، وقد زاد سحب هذه المياه من غرق الأرض التي تقوم عليها المدينة . الحياة اليومية في القنوات المائية . ترسو القوارب والمراكب المائية بجوار بيوت سكان البندقية بدلا من السيارات ، كما يعلق الغسيل فوق القنوات المائية .

מטח : המרכז לטכנולוגיה חינוכית


לצפייה מיטבית ורציפה בכותר